نصائح لتعزيز الثقة بالنفس

كثيرًا ما نسمع المثل العربي القائل: “واثق الخطوة يمشي ملكًا”، ويعبر هذا المثل عن فكرة شديدة الأهمية مفادها أن الثقة بالنفس تنعكس على هيئتنا، مظهرنا، وتصرفاتنا، وانطلاقًا من هذا المبدأ سنناقش في مقال اليوم أهم الخطوات والنصائح لتعزيز الثقة بالنفس.

اقرأ على مدونة الراوي: 10 عادات لتصبح اكثر فاعلية وإنتاجية

أولًا – حب الذات:

لا أتحدث عن شيء من الغرور، بل عن وجهة نظر مختلفة، مفادها أن عليك أن تدرك أنك شخص جدير بالحب، وأن تبادل ذاتك المشاعر الإيجابية أولًا، حتى يتسنى للناس الشعور بهذه المشاعر الجيدة تجاهك، ومن ثم يبادلونك مثل هذه المشاعر، وتذكر أن هذا لا يتحقق بينما أنت تنظر للنقاط السلبية في ذاتك، من منا لا يملك عيبًا؟ لا أحد، فالكمال لله تعالى، لكنك من الممكن أن تغير نظرتك للأمور، ومن ثم تبدأ الشعور بالأمورالإيجابية التي تملأ شخصيتك، حتى تتمكن من حب ذاتك، وبالتالي تعزيز الثقة بالنفس.

ثانيًا – التوكيدات الإيجابية:

نتعرض للضغوطات في الحياة اليومية، والتي تملأ أذهاننا بالأفكار السلبية، لكننا حين نتمكن من تصفية أذهاننا، والتركيز على فكرة واحدة، فإننا نقوم بالفعل المعاكس، وسيكون من الجيد حينها أن نعمل على ترديد بعض التوكيدات الإيجابية، ورغم أن البعض لا تعجبه هذه النصيحة، إلا أنها خطوة شديدة الأهمية لأنها تمكننا من السيطرة على زمام الأمور.

ثالثًا – الامتنان:

إن جلست تفكر بالأمور التي تنقصك، فأنت بلا شك ستتذكر الكثير منها، لكن ماذا لو فكرت بما لديك؟ ستحصل على الكثير والكثير من النقاط، والتي أثق أنك لن تتمكن من عدّها، إذًا ماذا أقصد؟ سيكون من الجيد أن تعمل على الإمساك بورقةٍ وقلمٍ كل يوم، وتذكر كل الأمور التي تشعر أنها تستحق امتنانك، وستلاحظ أنك حين تبدأ بهذه العملية، فإنك ستتذكر الكثير من النقاط المختلفة التي لم تخطر بذهنك مسبقًا.

رابعًا – عدم المقارنة من أهم الخطوات لتعزيز الثقة بالنفس:

هل يعرف أحد سواك المصاعب التي مررت بها حتى وصلت لما أنت عليه؟ بالتأكيد لا، وأنت كذلك لا تعرف ماذا اختبر غيرك حتى وصل لما هو عليه، وبالتالي فإنه يملك تجربة مختلفة عن تجربتك، لذا فمن غير الجيد أن تقوم بمقارنتك ذاتك بغيرك، أو مقارنة وضعك بوضع غيرك، وهنا أتذكر قولًا كثيرًا ما أعمل به في حياتي: “لا تقارن بداياتك بموسم حصاد الآخرين”، وهذا لا يعني مطلقًا أن تتوقف عن السير نحو الأمام، بحجة عدم المقارنة، لكن المقصود هنا أن تقوم بالمقارنة الإيجابية فقط، وألا تحمل ذاتك عبئًا لا تقوى على احتماله.

نصائح لتعزيز الثقة بالنفس
نصائح لتعزيز الثقة بالنفس

خامسًا – عدم الاكتراث لرأي الآخرين:

نعاني في المجتمعات العربية من تدخل الناس، الجيران، الأقارب، العائلة، وغالبًا ما يكون هذا التدخل بشكل تعليقات وانتقادات سلبية، لا تسمن ولا تغني عن جوع، ومن الممكن أن نقوم بتقسيم الآراء والنقد إلى قسم إيجابي، وآخر سلبي، فالإيجابي هو ذاك النوع من الانتقاد الذي يشير إلى مكامن الخطأ مع الدعوة أو التوجيه لتصحيحها، وهو النوع الذي سيكون من الضروري أن نلتزم بالاستفادة منه، وإن لم نتمكن من العثور عليه، سنبحث عنه، ونسأل من يهمنا رأيهم أن يعطونا ملاحظاتهم حول مناحي حياتنا المختلفة، في حين أن النقد السلبي هو ذاك النوع الذي يأتي لإلقاء اللوم فقط، ولإثارة المشاعر السلبية، ليس إلا.

قد يهمك أيضًا: أفضل 10 عادات يمكنك القيام بها ليلًا

سادسًا – الاهتمام بالمنظر:

قد تبدو هذه النصيحة غريبة للوهلة الأولى حين نتحدث عن تعزيز الثقة بالنفس، لكنها غير هينة إطلاقًا. فكم من الأيام نصاب بالتعاسة حين ننظر لوجهنا في المرآة، إن كانت هناك بعض البثور في وجهنا، أو إن لاحظنا الهالات السوداء تحت أعيننا، والعكس صحيح، فإن المنظر الجميل، المرتب، يدفعنا للشعور بطاقة إيجابية، وكذلك يعزز ثقتنا بذاتنا.

سابعًا – قراءة الكتب:

قيامك بالمطالعة بشكل يومي ودائم، يعني أن ذهنك سيبقى متفتحًا، وأنك لا تنام بنفس الذهن الذي استيقظت به. وهذا من شأنه أن يزيد ثقتك بذاتك، إذ أن معرفتك للكثير من المناحي المختلفة في الحياة، يعني أنك قادر على الدخول في العديد من النقاشات، وهذا يزيد ثقتك بذاتك، وإيمانك بها.

للاطلاع على: ما هي المهارات الأساسية للنجاح في العمل؟

ثامنًا – الابتسامة الدائمة:

رغم أننا نتعرض جميعًا للضغوطات المختلفة في الحياة. إلا أن الابتسامة المرسومة على شفاهنا لا تكلفنا شيئًا. لكنها تكسبنا الكثير، فتخفف عنا وعمن هم حولنا. كذلك فإن الابتسامة الدائمة على وجوهنا تجعلنا نشعر بالثقة، لأنها تدفع الناس من حولنا للتفاعل معنا بإيجابية أكبر.

أخيرًا – مد يد العون:

هي النصيحة الأهم من بين نصائح تعزيز الثقة بالنفس. فتقديم المساعدة لمن هم حولك – بما تقدر عليه- سيجعلك تشعر بالكثير من المشاعر الإيجابية. وسيكون كذلك مصدرًا للدعم النفسي لديك حين تراهم يذكرونك بدعواتهم، ويتمنون لك الخير، فإن الطاقة بالحياة مثل الدائرة، وكل ما تقدمه للآخرين سينعكس عليك، ويعود لك مجددًا. فلا تكن بخيلًا بإظهار العواطف، الدعم، التعاطف، والدعم المادي إن أمكنك.

كانت هذه قائمة بأهم الخطوات التي يمكنك اتباعها لتعزيز الثقة بالنفس. في النهاية تذكر أن واجبك تجاه ذاتك أن تحبها، وألا تنقص من قدرها، وكذلك أن تثق بها، وتشعر تجاهها بالمشاعر الإيجابية الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.